مقالات مُفيدة

السعودية تحتفل باليوم الوطني السعودي لتوحيد المملكة

0
(0)

اليوم الوطني السعودي هو اليوم العظيم الذي تحتفل فيه السعودية بتوحيد أقطاب المملكة والذي يصادف يوم 23 سبتمبر من كل عام. تم البدء بالاحتفال بهذا اليوم من عام 1932 م وحتى الآن.

جاء الاحتفال في هذا اليوم بعد إصدار ملك السعودية المؤسس “عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل أل سعود” مرسومًا ملكيًا يقتضي بتوحيد مملكة الحجاز ومملكة نجد وما يلحقها من ممالك تحت اسم المملكة العربية السعودية.


ماذا يعني اليوم الوطني السعودي للسعوديين الآن؟

اليوم الوطني في السعودية
اليوم الوطني في السعودية

هذا اليوم له وقع خاص في قلوب السعوديين جميعهم دون استثناء في أيامنا هذه، لما له من تأثيرات على السعودية منذ عام 1932 وحتى الآن.

فتوحيد البلاد والرقع الجغرافية يقتضي توحيد الشعب وتكاتفه. في الاتحاد قوة، هذا هو النهج الذي اتبعه أبناء السعودية بقيادة حكومتهم المتفانية لتطوير البلاد وجعلها منتعشة اقتصاديًا وفكريًا.

كما أدى هذا التوحيد إلى تقارب الشعب من بعضه البعض والمساهمة مجتمعين في جعل السعودية تحتل المراكز الأولى من بين دول الخليج وغيرها من الدول العربية في ريادة الأعمال.

اقرأ أيضاً: إطلاق برنامج “تنمية القدرات البشرية” في المملكة العربية السعودية


كيف تم توحيد البلاد؟

تمكن ملك السعودية المؤسس “الملك عبد العزيز” من استعادة الرياض، إذ كانت الرياض عاصمة من سبقوه من أسلافه واستعادة العاصمة تعتبر خطوة جبّارة في سبيل توحيد البلاد والانتقال إلى المرحلة التي تليها.

بعد أن تم استعادة الرياض، استمر الملك المؤسس في جهاده وعمله الدؤوب في استعادة باقي الممالك فاستعاد مملكة نجد ومملكة سديم ومملكة الوشم سنة 1904 م.

تبعها الإحساء سنة 1913 م، ومن ثمّ عسير سنة 1919 م، وتلتها حائل سنة 1921 م.ثم تمكن الملك من ضم شمل منطقة الحجاز إلى باقي الممالك سنة 1925 م وعام 1930 تم توحيد منطقة جازان.

إلى أن وصلنا إلى سنة 1932 م يوم 32 سبتمبر إذ صدر أمر ملكي يقتضي الإعلان عن توحيد البلاد جميعها تحت اسم المملكة العربية السعودية، وهكذا تم تحديد اليوم الوطني السعودي.

اقرأ أيضًا: الخدمات الإلكترونية التي تقدمها وزارة العدل في المملكة


كيف تحتفل السعودية في كل سنة بهذا اليوم؟

يعتبر اليوم الوطني السعودي يوم عطلة رسمية في المملكة العربية السعودية. تُغلق المدارس والجامعات والمؤسسات الحكومية الرسمية والمؤسسات غير الربحية والقطاعات العامة والخاصة بشكل تام احتفالًا بهذا اليوم العظيم.

يتم إقامة وإحياء العديد من الفعاليات والأنشطة الترفيهية والاحتفالات في جميع أرجاء المملكة احتفالًا بهذا اليوم المنشود. تتشارك العديد من الجهات الحكومية التابعة للدولة وكذلك الجهات الطوعية في إقامة الاحتفالات.

لا يمكن أن يمر هذا اليوم على المملكة كأي يوم عادي من كل سنة بل على العكس، فإن السعودية تشع وتضيء احتفالًا وتمجيدًا بهذا اليوم. اليوم الذي لولاه لما كانت السعودية بهذا الشكل الآن.

ما تقييمك لهذا العمل؟

اضغط على النجوم للتقييم!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى